نيالا الباسله تقدم 12 شهيدا لاسقاط النظام الدموى

اذهب الى الأسفل

نيالا الباسله تقدم 12 شهيدا لاسقاط النظام الدموى

مُساهمة  الرشيد نمر في الثلاثاء يوليو 31, 2012 8:19 pm

الدم السوداني واحد
جريمة جديدة لنظام البشير
نيالا – جنوب دارفور-31 يوليو 2012- إن الوحشية و القمع الذي واجهت بها القوات النظامية و اجهزة قمع النظام الاحتجاجات السلمية للمواطنين صبيحة ا
ليوم الثاني للتظاهرات في مدينة نيالا بولاية جنوب دارفور و التي أدت الي مقتل 12 مواطن من بينهم طلاب بالمرحلة الثانوية و اصابة عشرات المواطنين الاخرين جراء اطلاق الرصاص الحي حسب افادات المصادر الطبية بنيالا و التي كشفت ايضاُ عن ان اغلب الاصابات كان بالجزء العلوي من الجسم مما يكشف ان اطلاق الرصاص كان بغرض القتل ، هو جريمة بشعة جديدة تضاف الي سجل النظام الحافل بارتكاب الجرائم في حق شعبنا.
إن كافة اهل السودان شبابه و نسائه و رجاله يشعرون الان بغضب عارم و حزن عميق على سقوط هولاء الشهداء المدنيين الأبرياء الذين تعمد النظام و مليشياته قتلهم بدم بارد في مواصلة لمنهج النظام في شن الحرب على الشعب السوداني كافة و على اهل دارفور على وجه الخصوص و جريمة جديدة تضاف الي سجل الجرائم التي واصل النظام ارتكابها ضد المدنيين في دارفور و المناطق الطرفية في البلاد. لقد رفع المتظاهرون رايات مطالب مشروعة في اعتراضهم على فساد و سوء ادارة الحكومة لشأن البلاد الذي اَدى الي اهدار حق المواطنين في الكرامة و العيش الكريم لكن اتى رد نظام متماهياً و شبيهاً لمنهجه القمعي في اغتيال المواطنين الابرياء. ان استراتيجية اجهزة الامن المبنية على القمع و العنف و التقتيل لاشاعة الخوف بين المتظاهرين السلميين لن تطيل حياة هذا النظام و لن تؤدي الا الي زيادة سجل جرائم نظام البشير و غضب الشعب عليه.
القصاص لدم شهداء 12 رمضان الأماجد:
1. محمد أبكر – 17 عاماً طالب بالمرحلة الثانوية ،
2. تهاني حسين : 17 سنة – مصابة بطلقة مباشرة في الرأس
3. جمال ابراهيم : 17 سنة ،
4. مجاهد محمد 18 سنة ،
5. محمد علي 16 سنة ،
6. نورالدين جدو 17 سنة ،
7. ابراهيم محمد عبد القادر ،
8. الهادي حسين الذي قتل في منزله بطلقة مدفعية
9. علي الطيب
10. عبد اللطيف ادم
11. حسب الله محمد
12. حواء عبدالله
إننا نؤكد اننا لن لن نسمح للمؤتمر الوطني أن يلعب على وتر (فرق تسد) مجدداً ولن نسمح له بطمس بشاعة ما فعل و نعاهد شهداء 12 رمضان الأماجد بالسير في الطريق الذي رسموه لنا بدمائهم الطاهرة حتى نحقق مُراد شعبنا بفجر جديد للحرية و السلام و العدالة و المساواة لا مكان فيه للظلم و المحسوبية و الفساد و الإفساد و لا مكان فيه لسياسات النظام العنصرية. و اننا ندعو كل ابناء و بنات شعبنا السوداني للانضمام الي ركب المظاهرات الاحتجاجية رافعين راية اسقاط النظام و القصاص العادل منه لكل جرائمه و بشاعاته في حق الوطن و المواطنين. الدم السوداني كله واحد و سيقتص شعبنا من المجرمين.
شعبٌ واحد و دم واحد
المقاومة مستمرة و ستنتصر
حركة التغيير الان
المقاومة مستمرة و ستنتصر
صورة: رصد | #SudanRevolts |#السودان_ينتفض |التغيير الان|#2 الدم السوداني واحد جريمة جديدة لنظام البشير نيالا – جنوب دارفور-31 يوليو 2012- إن الوحشية و القمع الذي واجهت بها القوات النظامية و اجهزة قمع النظام الاحتجاجات السلمية للمواطنين صبيحة اليوم الثاني للتظاهرات في مدينة نيالا بولاية جنوب دارفور و التي أدت الي مقتل 12 مواطن من بينهم طلاب بالمرحلة الثانوية و اصابة عشرات المواطنين الاخرين جراء اطلاق الرصاص الحي حسب افادات المصادر الطبية بنيالا و التي كشفت ايضاُ عن ان اغلب الاصابات كان بالجزء العلوي من الجسم مما يكشف ان اطلاق الرصاص كان بغرض القتل ، هو جريمة بشعة جديدة تضاف الي سجل النظام الحافل بارتكاب الجرائم في حق شعبنا. إن كافة اهل السودان شبابه و نسائه و رجاله يشعرون الان بغضب عارم و حزن عميق على سقوط هولاء الشهداء المدنيين الأبرياء الذين تعمد النظام و مليشياته قتلهم بدم بارد في مواصلة لمنهج النظام في شن الحرب على الشعب السوداني كافة و على اهل دارفور على وجه الخصوص و جريمة جديدة تضاف الي سجل الجرائم التي واصل النظام ارتكابها ضد المدنيين في دارفور و المناطق الطرفية في البلاد. لقد رفع المتظاهرون رايات مطالب مشروعة في اعتراضهم على فساد و سوء ادارة الحكومة لشأن البلاد الذي اَدى الي اهدار حق المواطنين في الكرامة و العيش الكريم لكن اتى رد نظام متماهياً و شبيهاً لمنهجه القمعي في اغتيال المواطنين الابرياء. ان استراتيجية اجهزة الامن المبنية على القمع و العنف و التقتيل لاشاعة الخوف بين المتظاهرين السلميين لن تطيل حياة هذا النظام و لن تؤدي الا الي زيادة سجل جرائم نظام البشير و غضب الشعب عليه. القصاص لدم شهداء 12 رمضان الأماجد: 1. محمد أبكر – 17 عاماً طالب بالمرحلة الثانوية ، 2. تهاني حسين : 17 سنة – مصابة بطلقة مباشرة في الرأس 3. جمال ابراهيم : 17 سنة ، 4. مجاهد محمد 18 سنة ، 5. محمد علي 16 سنة ، 6. نورالدين جدو 17 سنة ، 7. ابراهيم محمد عبد القادر ، 8. الهادي حسين الذي قتل في منزله بطلقة مدفعية 9. علي الطيب 10. عبد اللطيف ادم 11. حسب الله محمد 12. حواء عبدالله إننا نؤكد اننا لن لن نسمح للمؤتمر الوطني أن يلعب على وتر (فرق تسد) مجدداً ولن نسمح له بطمس بشاعة ما فعل و نعاهد شهداء 12 رمضان الأماجد بالسير في الطريق الذي رسموه لنا بدمائهم الطاهرة حتى نحقق مُراد شعبنا بفجر جديد للحرية و السلام و العدالة و المساواة لا مكان فيه للظلم و المحسوبية و الفساد و الإفساد و لا مكان فيه لسياسات النظام العنصرية. و اننا ندعو كل ابناء و بنات شعبنا السوداني للانضمام الي ركب المظاهرات الاحتجاجية رافعين راية اسقاط النظام و القصاص العادل منه لكل جرائمه و بشاعاته في حق الوطن و المواطنين. الدم السوداني كله واحد و سيقتص شعبنا من المجرمين. شعبٌ واحد و دم واحد المقاومة مستمرة و ستنتصر حركة التغيير الان المقاومة مستمرة و ستنتصر

الرشيد نمر

عدد المساهمات : 201
تاريخ التسجيل : 22/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نيالا الباسله تقدم 12 شهيدا لاسقاط النظام الدموى

مُساهمة  شبيل الحريف في الأربعاء أغسطس 01, 2012 8:31 am

قنات الجزيرة قالت 6 توفو فى مظاهرات فى دار فور ..وفنات العربية قالت 8 وقنات الراكوبة 12 ...وقنات المنار قالت 4 وكل هؤلا لم يكونوا حضورا وقت الحدث فمن هو الصادق ...ولكن مارؤوه السودانيين بام اعينمهم حرق للممتلكات وللمقار الحكومية ..هؤ لاء الصبية الذين ذكر اعمارهم الرشيد ..انهم فى طور المراهقة ...مستخدمين من الحركة الشعبية كرد فعل ..لرفض الرئيس البشير مقابلة سلفاكير فى اديس اببا ...ولكن هيبة الدولة موجودة فى كل زمان ومكان ...كل يد تخرب سوف تقطع ..وكذلك كل لسان يحرف ويكذب سوف يقطـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع...

شبيل الحريف

عدد المساهمات : 25
تاريخ التسجيل : 04/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نيالا الباسله تقدم 12 شهيدا لاسقاط النظام الدموى

مُساهمة  عبد العظيم قسم الله في الأربعاء أغسطس 01, 2012 6:26 pm

عاد صاحبنا وهو يجر ذيول الخيبة بعد ان قال انه لن يشارك في منتدى الكيزان وعاد وهو يمارس هوايته نسخ ولصق من راكوبته التي هي ما إلا جذع الشيطان الذي ينبقي قطعه وخلعه لانها تمجد اسيادة فقط ناس سلفا وعرمان وباقان وتخصصت في الافك والكذب للنيل من سودان العزة والايمان والشموخ ولكن كما فشلوا في الميدان ووجدونا رجال في هجليج وتلودي وفشلوا في الحرب الاقتصادية بتحريض المواطنيين لرفض الاجراءات الاصلاحية فصفعهم الشعب ... واليوم يذهبون لنيلا دارفور القران والتقابة ليندسوا وسط الطلاب لتمتد يهدهم لتخرب وتكسر وتحرق طربات البنزين لتحرق المواطنيين ثم يدعون بان الحكومة قتلت لو كان الحكومة تقتل لقطعت رؤس الشياطين امثالكم ولكن الحكومة هي من ترعي الشعب وتحفظ له حقوقه وليس شزاز الافاق ودارفور لن تكون بوابة العلمانية ...الاسماء التي نشرها سبق ان نشر اسماء مثلها والان موجودة في المنتدى فانفضح كذبه فلم يقتل منهم احد كما اعلن ذلك مركزهم الممول من امريكا " مركز الخاتم عدلان" اما نهج الدعاية والتشويه لن يجدى ولكم في اسيلمة الكذاب زعيمكم في صدر الاسلام اسوة ... واذا فرضا قتل احد فهو من اياديكم الخبيثة وكثيرا ما سمعنا اباطرتكم يقولون لابد من دم حتى يخرج الشعب ضد الحكومة مما يثب انكم المستفدين من سفك الدماء ولكن اطمنك ان دارفور وبالخصوص نيلا الان هادئة مطمئنة لقد هرب المندسين لاحراشهم وان قتل طلاب او مواطنيين بسبب الفوضي التي احدثها العملاء والخونة نحن نترحم عليهم لان هم قرر بهم ونسال الله لهم الرحمه والمغفرة وهم ضحايا الفتن التي يثيرها الخونة التي تثيروها فراح ضحاياها الالاف من مواطني دارفور الابرياء ولكن بأذن الله سنطهرها من قطاع الطرق والمخربين وتعود لسيرتها الاولى .

وبمناسبة عودتك المجيدة للمنتدى اهديك ( صغار في الذهاب ولإياب هذا كل شانك يا ........ )

عبد العظيم قسم الله
Admin

عدد المساهمات : 298
تاريخ التسجيل : 13/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى