وداعا ايها المضياف الكريم

اذهب الى الأسفل

وداعا ايها المضياف الكريم

مُساهمة  احمد ادريس عبيدون في الأحد مايو 01, 2011 6:17 am

كان شهما كريما مضيافا ، يستقبل ضيوفه شارعا ذراعيه محتضنهم فيلقى بهم في جوفه الدفيء وكان هذا ديدنه منذ خمسة عقود وأكثر .. كان صغيرا فكبر ، لقد بدأت علاقتنا معه في سنه المبكر وكنا مثله يافعين .. جاءت الوفود تزوره من مختلف أركان الدنيا فيهم أباؤنا وجدودنا .. لا فرق عنده بين كبير او صغير ، غني او فقير . . كلهم كانوا ضيوفه بدرجات متساوية .. استقبل الطلاب اليفع واستقبل الرؤساء والخواجات وضيوف خارج الوطن .. لقد كان من الاهمية بحيث استقبل الرئيس اسماعيل الازهري والرئيس جعفر نميري واحتضنهما بين ذراعيه .. كان لا يتعاطي السياسة بل كان يكفيه ان يصل اليه الضيف ايا كان .. له داران متواضعان على ضفتي النيل يستقبل فيهما ضيوفه من هذه الضفة وتلك ويودعهم بمثلما استقبلهم به ..

زرته في يوم 16 أغسطس 2009 ورغم ترحابه بي لكني لم الحظ فيه تلك الروح المرحة والبشر الذي عهدتهما فيه .. كان مهموما أنهكته السنوات وكان يذرف الدموع كلما وجد غفلة من الضيوف .. كان ينظر الى الشمال دائما في حيرة وفي حسرة .. لم اعلم سر نظرته الى الشمال الا بعد ان نظرت معه الى الشمال فعرفت السبب ...

لقد غالته يد الدهر، فعالم العولمة والتطور لم يرحم هذا المضياف الكريم .. فهو كالجواد الأصيل يعمر مضامير السباق بطلا وعندما يشيخ يتم اعدامه .. لم تشفع لمضيّفنا سنينه الطويلة فاستغنوا عنه بتلك السهوله وودعوه في غفلة واستقبلوا غيره بترحاب شديد .. تأني في سيره وهو يغادر مملكته لعله يجد من يودعه ولو بتلويحة لكن لا احد .. غادر دنقلا ولا ندري الى اين .. ربما ذهب الى منطقة اخرى ليستقبل ضيوفا آخرين يقضي معهم بقية عمره .. ويقينا انه سوف يترك مقره الجديد أيضا لزائر جديد .. ذلك بالطبع لا مانع لدينا فيه ولكن يجب أن يتم تكريم هذا المضياف بما يليق به ونحن أهل الشمال لا ينقصنا الكرم وحفظ الجميل...

عندما زاره الرئيسان ازهري و نميري لم يغضباه ولكني رأيته غير مرحب بزيارة الرئيس البشير .. لقد استفزه كثيرا مجي الرئيس البشير هذه المرة دون ان يزوره واعتبرالأمر نكايه فيه عندما نزل البشير عند المضيّف البديل وحينها غادرنا مضيّفنا العريق الى وجهة غير معروفه ولسان حاله يقول " دا ما الحاريهو فيكم يا أهل الكرم "

أخوتي الأعزاء أهنئكم جميعا يا أبناء دنقلا الصابرين ناكري ذواتكم من اجل الوطن يا من اغتربتم وعانيتم داعمين الوطن كله – أهنئكم اليوم فمن يفعل الخير لا يعدم جوازيه ... لا يذهب العرف بين الله والناس...

أهنئكم بافتتاح كبري السليم دنقلا ( البديل الجديد ) للمضيّف العريق ( البنطون ) فقد هيأ لي الله فرصة حضور الافتتاح .. لقد كان الافتتاح رهيبا والفرحة عارمة لم تتسع لها مواعين أهلنا الطيبين فأصابت بعضهم الهستيريا من الفرح وذُهب ببعضهم إلى المستشفى ومنهم ابني ..... لقد ودعنا البنطون إلى الأبد ونحتفظ له بالجميل على الخدمة التي أسداها لنا لأكثر من خمسين عاما ولكن هذه سنة الحياة فالبقاء للأصلح ... فبعد أن كان البنطون يضيّفنا لساعات فها هو الكبري يضيّف زواره لمدة دقيقتين فقط فهو لا يستقبل ضيوفه على النيل بل يستقبلهم داخل مدينة دنقلا في دقائق معدودة وذلك يأتي بعد الله بفضل الإسفلت الذي قرّب من المسافات .. إخوتي سكان إيماني او الدوم او ما جاورهما .. أنبهكم وانتم تذهبون لأهلكم في إجازات ضيقة ألاّ تتوقعوا كالسابق بأن (تتونسو)في السيارات المتجهة لدنقلا من البلد أو العكس فكنتم تقضون الساعة والأكثر داخل البصات القديمة والوانيتات المكشوفة تلفحكم السموم او تنتظرون البنطون على ضفتي النيل وكان لكم من الوقت ما يتم فيه حتى إبرام الصفقات .. لن تجدوا تلك الفرصة مرة اخرى فانت تتحرك من كدركة او الدوم أو إيماني مثلا فتجد نفسك خلال ربع ساعة داخل دنقلا ... بل يجب ألا تسرح بخيالك او تنشغل بشي اذا كانت وجهتك الفراجيب او قسم 3 غرب مثلا فقد تجد نفسك فجأة في السوق الشعبي ...لقد استبدلت البصات القديمة والوانيتات المكشوفة بحافلات مكيفة واوتيسات وتكاسي .. تملأ قرى شرق النيل ..

اما الطرق الطويلة من دنقلا لام درمان أو كريمه او بورتسودان فالصورة غير تماما .. كان أطفالنا قبل سنوات يشتكون من مطبات الطريق فيقفز الطفل من الكرسي يكاد يصطدم بسقف البص وكانت جباهنا (تشيل الكيوق) حتى نصل الخرطوم وينفد زادنا فيشتكي الاطفال ويصرخون من الجوع أو الاعياء او موية القربة .. ولكن تُرى ما هي شكاوي الاطفال الآن ؟؟... الأطفال الآن يشتكون من قوة التكييف والبرد داخل البص فيطالبون بتخفيف البرودة او يطالبون بتغيير شريط الفيديو ... الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ... فكذلك كنا وهكذا نحن الآن وما ابعد الفرق بين المشبه والمشبه به ووجه الشبه ...ودمتم ..

اخوكم احمد ادريس عبيدون – شاهد عيان

احمد ادريس عبيدون

عدد المساهمات : 171
تاريخ التسجيل : 26/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وداعا ايها المضياف الكريم

مُساهمة  عبد العظيم قسم الله في الأحد مايو 01, 2011 3:37 pm

استأذنا العزيز احمد إدريس اسمح لي ان اقول لك الطيب صالح لان ما سردته وبأسلوب جميل يذكرنا بروايات ذاك الأديب العلم , ولان بصراحة وأنا اقرأ في الموضوع أسارع في الكلمات وأتذوق حلاوتها ولكن تشوقا لمعرفة صاحب الشخصية التي تمدحها وتثني عليها بهذه الصورة الجميلة حتى حسبته ( محمد صالح ود حسنة او صالح محمد حسين ) حتى وصلت للبنطون وتمنيت لو كان شخصا ليسمع ثناءك عليه ولكن الجميل حقا ان هذا الصرح العريق (البنطون ) كان له شنه .. ورنه.. لقد كان ملتقى المصالح من أراد أن يبيع او يشتري فول او قمح يقول لك نلتقي فوق المشرع عند البنطون وكثيرا تم فيه لقاء ثم ابتسامه فزواج والناس في باطنه يعشون لحظات جميلة واحياننا طريفة واذا لم تكن حريص يلفخك حمار محمل بتمساحية البصل الأخضر او يصيبك روث غنم أو غيرها من الدواب الكل هنا سوا دافع حقه ..دا إذا كنت محظوظ وجدته شغال وسبق لي ان حبست في الضفة الغربية كان ايام الفيضانات وقضينا ليليتنا في المشرع طبعا لم نذهب نبيت في لكوندة لان الجيب معلم الله وكنا شلة انا وعبدة فضل وحسين سعيد وعادل سعيد الله يرحمة ومبارك ابدول وعبد العزيز حمود وعند صلاة الصبح روحنا للوضوء لدغت بعغرب الدميرة ولو ما الجماعة سريع لحقوني المستشفى كنت رحت في خبر كان فعلا يا أخي رغم المدنية التي هي الرقي والحضارة بس تبقى أشياء جميلة في حياتنا وستظل ذكرى جميلة حتى لو لم نرغب في عودتها مرة أخرى .. ومن عارف يمكن يجي يوم يبقى الكبري ذكرى ذي ما بقى البنطون ذكرى تأبى النسيان ....
اخوك / عبد العظيم محمد

عبد العظيم قسم الله
Admin

عدد المساهمات : 298
تاريخ التسجيل : 13/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وداعا ايها المضياف الكريم

مُساهمة  احمد ادريس عبيدون في الأربعاء مايو 04, 2011 4:24 am

عبد العظيم قسم الله كتب:استأذنا العزيز احمد إدريس اسمح لي ان اقول لك الطيب صالح لان ما سردته وبأسلوب جميل يذكرنا بروايات ذاك الأديب العلم , ولان بصراحة وأنا اقرأ في الموضوع أسارع في الكلمات وأتذوق حلاوتها ولكن تشوقا لمعرفة صاحب الشخصية التي تمدحها وتثني عليها بهذه الصورة الجميلة حتى حسبته ( محمد صالح ود حسنة او صالح محمد حسين ) حتى وصلت للبنطون وتمنيت لو كان شخصا ليسمع ثناءك عليه ولكن الجميل حقا ان هذا الصرح العريق (البنطون ) كان له شنه .. ورنه.. لقد كان ملتقى المصالح من أراد أن يبيع او يشتري فول او قمح يقول لك نلتقي فوق المشرع عند البنطون وكثيرا تم فيه لقاء ثم ابتسامه فزواج والناس في باطنه يعشون لحظات جميلة واحياننا طريفة واذا لم تكن حريص يلفخك حمار محمل بتمساحية البصل الأخضر او يصيبك روث غنم أو غيرها من الدواب الكل هنا سوا دافع حقه ..دا إذا كنت محظوظ وجدته شغال وسبق لي ان حبست في الضفة الغربية كان ايام الفيضانات وقضينا ليليتنا في المشرع طبعا لم نذهب نبيت في لكوندة لان الجيب معلم الله وكنا شلة انا وعبدة فضل وحسين سعيد وعادل سعيد الله يرحمة ومبارك ابدول وعبد العزيز حمود وعند صلاة الصبح روحنا للوضوء لدغت بعغرب الدميرة ولو ما الجماعة سريع لحقوني المستشفى كنت رحت في خبر كان فعلا يا أخي رغم المدنية التي هي الرقي والحضارة بس تبقى أشياء جميلة في حياتنا وستظل ذكرى جميلة حتى لو لم نرغب في عودتها مرة أخرى .. ومن عارف يمكن يجي يوم يبقى الكبري ذكرى ذي ما بقى البنطون ذكرى تأبى النسيان ....
اخوك / عبد العظيم محمد
اشكرك اخي عبد العظيم على الاطراء رغم المبالغة فيه " فأي وجه شبه - سامحك الله- مع سيد الرواية العربية - رحمه الله . صحيح البنطون لم يكن مجرد ذكرى بل كان تطورا في حد ذاته في ذلك الوقت .. انا اذكر عندما تم استبدال البنطون الصغير (بص واحد وسيارتين صغار) و جيء بالبنطون الكبير ( حمولة 7 سيارات)، فان الناس ركبت الحمير والجمال لتذهب لدنقلا وترى هذا البنطون الضخم والانجاز العالمي .. وتأخر والدي رحمه الله عن زيارة البنطون الجديد واصر عليه الناس .. فترك ابراهيم سلمان وبعض الاخوة يعملون في بئر للوالد وذهب من الصبح و عاد العصر مغبرا منهكا فسأله ابراهيم سلمان " اها يا عمي ادريس شفت البنطون الجديد ؟؟ فقال له نعم فسأله ابراهيم كيف هو : فقال الوالد " والله يا ابراهيم شيء قيامة وبطنو غريقة ومن حجمه لو وقفت قبلي الطرفاية دي تشوفو .. البنطون كان صبورا وكريما والذكريات كثيرة منذ أن كانت التعدية بتعريفة ومنذ ان كنا اطفالا من زمن التسنين .. وحتى لدغة العقرب تعتبر ذكرى لا تنسى وترتبط بأيام البنطون الجميلة .. اكرر لك شكرى وتقديري على مرورك وتعليقك القيّم.

احمد ادريس عبيدون

عدد المساهمات : 171
تاريخ التسجيل : 26/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى